البحث

أضف كلمة البحث



إستفتاء ..
هل سيقود الامير مشعل بن سعود هيئة أعضاء شرف النصر كما كان يقودها الأمير منصور بن سعود ثم الأمير تركي بن ناصر ؟
نعم
لا

 

القائمة البريدية

أضف الإيميل الشخصى
اشتراك
إلغاء الاشتراك


لقاءات صحفية »
صحيفة "سبق" الالكترونية

 

الهلال يسيطر على الصحف وطالما هناك أناس تدفع وأناس تقبل فلن ينصلح الحال
الكاتب الرياضي محمد الدويش لـ"سبق": تهمة شيوعي أبعدتني عن صحيفة "المدينة"
 
 
 

- لا أخاف على ابني من قميصه الأزرق.
- قرار عبد الله القحطاني ضد رادوي صحيح وقرار اللجنة الفنية غير صحيح.
- في حياتي لم أتجاوز على أحد وأتحدى من يقول أنني بدأت هذا الأمر.
- الكاتب الذي يضع في حسابه من يرضى ومن يغضب أفضل له الجلوس في منزله.
- القانون ربطني بالطريقي وثلاثي الاتحاد فقد رايه واستقلاليته .
- هذا الـ "نصراوي" يرفض حلول النصر ويغذي الخلافات .
- الإعلاميون الرافضون لـ "القبض تحت الطاولة" يُعَدون على الأصابع .
- خلافي مع "الجزيرة" خلاف ميول.. وحسابهم على الله .
- الصحافة السعودية حيز ضيق.. وحذف فقرة (الفراج) استثناء .

حوار : عبدالعزيز العصيمي – سبق - الرياض:
حصر الكتاب الرياضي محمد الدويش، الإعلاميين الرافضين لما يوصف بـ (القبض تحت الطاولة)، في كم يعد على أصابع اليد، فيما نفى أن يكون الإعلاميون الرياضيون الوحيدين الذين يقعون في فخ الكتابة بمقابل.

واعتبر الدويش في حوار مع "سبق" أنه لن يسكت على من يتطاول عليه بلفظ (الحرمة)، وإن كان يرى اللفظ أنه يشكل له مجتمعاً: (فالحرمة أمي وأختي وزوجتي)، لكن الإساءة تأتي حسب نية المسيء.

وتمنى أن يكون نادي النصر الذي ينتمي له مثل الهلال، لكنه شدد على أنه يرفض أفعال (الضحك على الذقون)، التي اتبعها الهلال في احتفالاته بنادي القرن من الاتحاد الآسيوي، رغم أنه طالب بهذا اللقب، نافياً أن يكون فقد مشاهديه الهلاليين بسبب انتقاداته وهجومه عبر برنامجه (خط الستة)، مستدلاً على ذلك بكم المداخلات التي ترده.

وبدا الدويش الأقرب لتلقيب نفسه بـ (عميد الكتاب الموقوفين) عطفاً على ما وصفه بأنه أكثر الكتاب الذين أوقفتهم الصحف، معترفاً بصحة الإيقاف الذي نجم عن إساءته (العفوية بالمداعبة) لنادي الهلال في مقالة بعنوان (أفزعوا للفريق)، إلا أنه رفض العودة للكتابة رغم الحصول على عفو بعد شهرين من الإيقاف.

وانتقد الدويش واقع الصحافة السعودية، التي اعتبرها لا تتسع لكل ما يمكن أن يقال، حسب قوله. إلا أنه أكد أن مقالاته في صحيفة الرياضي السعودية تنشر كاملة، مستثنياً فقرة عن وليد الفراج، متهماً وجود محمد البكيري بالتسبب في ذلك.

وبدا الدويش مدافعاً عما أسماه حريته التي يركض خلفها في الإعلام، ممثلة في عمله في قناة إماراتية (حتى ولو بنصف المبلغ الذي أتقاضاه)، لكنه شكك في محاولات إخراجه من أبو ظبي، مشدداً على أنه سيتبع حريته وليس رصيده البنكي.


وفيما يلي نص الحوار:
* أبو سليمان هل ترى نفسك كاتباً أم مشجعاً؟ وهل تشعر بالنرجسية؟
- أعتقد أنني لدي القدرة على الفصل بين الكاتب والمشجع، أنا أميل لنادي النصر ولكنني أستطيع أن افرق بين ميولي وكتاباتي، فأحياناً أقف ضد النصر عندما أرى خطأ، وانتقد النادي، أما بالنسبة للنرجسية والغرور والتعالي والفوقية فأسمع بها كثيراً ولكني رجل بسيط جداً ولا أرى هذه الصفة في نفسي، ربما الحركة والمظهر يوحي بهذا، لكني أمام عيني دائماً حديث الرسول (صلى الله عليه وسلم): "لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر"، فالكبر ممارسة داخلية وربما الشخص يتبسط مع الناس، ولكن داخله يرى نفسه أعظم الناس، وربما تراه متغطرساً، ولكن في داخله يرى نفسه عادياً.

* يلاحظ عليك ابتداع الألفاظ الانتقادية ضد خصومك، لعل آخرها الطبال، ألا تعتبر هذا تخطياً لمن يرون فيك القدوة الصالحة للقراء من ناحية، وشباب الكتاب من ناحية أخرى؟
- في حياتي لم أتجاوز على أحد، وأتحدى من يقول أنني بدأت هذا الأمر، لكن عندما يخرج من يقول عنك "حرمة"، هذه نظرته الدونية للحرمة، ولكن نظرتي للحرمة هي أمي وزوجتي وأختي، ولما سئل قال أنه يقصدها، ونحن لم نفعل له شيئاً، وهو الذي بدأ أول تماس، خاصة بعد موضوع عبد الله القحطاني، وعندما خرج موضوع بانوراما رد بنفس الليلة وكأنه: يكاد المريب يقول خذوني.

* خوضك في قضية من وصفته بالمذيع الطبال، الذي يطبل لمن يدفع أكثر، هل ترى الحالة فردية أم إنها واقع إعلامنا العربي؟
-ليست حالة فردية، هذه موجودة في الإعلام العربي وربما العالمي، وليست جديدة، في حياتي عندي فلسفة وهي "كل شخص ينام على الجنب اللي يريحه"، أنت اخترت أن تستفيد من المهنة فهذا خط مارسته، فلا تمارس علي دور الناصح، وأكثر ما يضحكني من يرتمي في حضن رئيس شرف أو رئيس ناد ويدعي الاستقلالية!

* ما الذي يجعل الإعلامي يركض وراء من يدفع، هل هو خلل شخصي أم إطار عام في إدارات القنوات الفضائية؟
- ليس لدي القدرة على الرد، لكن الوضع يختلف من شخص لآخر، هناك أشخاص يعشقون الارتماء ويعشقون من يلبي طموحاتهم، وحدث أن رأيت إعلامياً معروفاً يتسلم مبالغ من رئيس نادي، وعرض علي هذا الأمر كثيراً لكني أعرف ما وراءهم.

* كيف يمكن أن نتخلص من قضية الإعلامي الذي يكتب من أجل المقابل، وهل العلاج في الرقابة على الأندية أم في القنوات الفضائية؟
-طالما هناك أناس تدفع وأناس تقبل فلن ينصلح الحال، ولو اغتنى الذي يأخذ سيظل أسير ماضيه وسيأتي بعده من يقبل، وليس الإعلام الرياضي جميعه بهذا الشكل، هناك من يعدون على الأصابع، يحترمون أنفسهم ومعروفون بأنهم بعيدون عن هذا الشيء.

*محمد الدويش يزور الأمير فيصل بن تركي في بيته، فهل تقبل استفهام بتواصل صحفي بمنزل رئيس نادي؟
- لا أعرف حتى هذه اللحظة في أي حي يقع منزل الأمير فيصل بن تركي، قابلته فقط في دبي.

 

* خروجكم للكتابة بجرأة على المواقع العربية خارج السعودية، أهو اعتراف بأن الإعلام السعودي يعاني من عجز في الحرية، أم أن قلم الدويش فوق الإعلام السعودي؟
- أكتب في الرياضي، وتمسكت بسوبر لأن هناك أشياء مستحيل تطرح في الرياضي ولا أريد إحراج الرياضي.

* هل تعترف بالهلال كفريق أم ناد أم ترى أنه لا يمكن أن يعترف أحد بكيان قائم منذ عقود؟
-أتمنى أن يكون النصر في يوم ما مثل الهلال.

* من حيث ماذا؟
- دعم أعضاء الشرف ووحدة عملهم ورأيهم، تحس أن هناك عملاً وفكراً وعملاً مؤسساتياً، قد تحدث أخطاء لكنها قليلة، فأنا دائماً أقول للنصراويين: لا تنافسوا الهلال بالظهور الإعلامي، مثلاً الهلال عانى كثيراً من الظهير الأيمن بعد الدوخي، ومع ذلك الفكر الهلالي رفض وأتى بلاعب آسيوي لأهمية هذا المركز، بينما النصر الذي يعاني كثيراً قبل بالدوخي لأن القائمين على النصر لا يفكرون في أهمية الظهير، ولو عرفوا أهمية الظهير في الكرة الحديثة لما جاءوا بالدوخي مع كبر السن، وهذا هو الفارق بين النصر والهلال.

* يصفك النصراويون بأنك عميد الكتاب، فيما يصفك الهلاليون بأنك عميد الكذابين، من السبب في هذا الفارق بين الوصفين؟
-عميد الكتاب (عشان العمر.. وليست تاجاً)، أما عميد الكذابين فأطلقتها علي الجزيرة، وأنت تعرف أن الكذب من علامات المنافق، وهذه مسألة أتركها لله عز وجل يوم الحساب، ومن يعرفني يعرف أنني أقول الحق ولو على قطع رقبتي.

*بصراحة ما سر خلافك مع جريدة الجزيرة؟
- خلافي معهم خلاف ميول، حتى عندما كتبت عندهم كانوا يشتمونني بالزوايا الهلالية، وما فهمته من الأستاذ خالد المالك أنه يحق لي الكتابة ويحق لهم الكتابة ويتحمل كل منا الآخر.

* إلى متى تصر على عدم الاعتراف بنادي القرن؟
- أنا الذي طالبت بأن يعطى الهلال لقب نادي القرن من الاتحاد الآسيوي باعتباره الأكثر فوزاً ببطولات آسيا، وأنا الذي اعترضت على الجهة التي أعطت هذا اللقب واعترضت على طريقة الاحتفال، وهذا (الضحك على الذقون)، فلقد كنا لفترة قريبة نقول أن الإعلام المصري -مع احترامنا له- إعلام تهويل وشعارات، ونحن صرنا مثلهم، الأهلي المصري أخذ اللقب من الاتحاد الأفريقي ولم يفعل كل هذه الهالة التي رأيناها من احتفالات الهلال، وهنا أتساءل لو أخذ الهلال اللقب من الاتحاد الآسيوي ما الذي كان سيحدث!

* برنامج خط الستة، فقدت على إثره مشاهدين يمثلون شريحة الهلال، هل تتعمد فقدهم أم أنهم خارج حساباتك؟
-من قال أنني فقدتهم؟ المقاطعة كتعامل رسمي فقط وليس مشاهدة، والدليل ردود الفعل التي أراها من المشاهدين الهلاليين ومن حتى إدارة الهلال ولاعبي الهلال، الواضح أن هناك مشاهدة.

 

* لماذا يخسر الكاتب خصومه وجماهير خصومه، أفليست الحكمة تقضي الحفاظ على الكل، وأن تسرب البعض ربما يعني فقدان الكل؟
-الكاتب الذي يضع في حسابه من يرضى ومن يغضب أفضل له الجلوس بالبيت! وهذا الكلام ليس من عندي سبقني فيه أدونيس والكثير من الكتاب العرب.

* معروف عنك ميلك للحديث بالفضائح الشخصية والأسرية لخصومك، أهو خوض في الممنوع أم أنك تؤمن أن الحرب يجب أن تشهر فيها كل أسلحتك، دون معايير لمنع الضرب تحت الحزام؟
- هناك مقال لي نشر في الإنترنت عن موضوع ياسر القحطاني ولكنني لم أكتبه، وكتبت أنني لم أتوقع أن يحدث هذا، أما الأمور الشخصية فأنا بعيد عنها تماماً، ولا أكتب إلا في شيء له علاقة بالإعلام.

* أوقفوك في صحف عدة مثل عكاظ والرياضي، هل الإيقاف شهادة فخر للكاتب الرياضي، أم مجرد حساب لكل ما تقترف يداه؟
- أوقفت كثيراً وأعتبر أكثر كاتب رياضي يوقف، ولكنها كلها ظالمة بل كلها كانت تصفية حسابات ولم تكن كلها من الهلاليين بل أن بعضها من النصراويين، وعندما أحسست أنني مستقصد أرسلت بخطاب للأمير فيصل بن فهد، وقلت له أنني إذا كنت غير مرغوب فيه فسأبتعد، وجاء الرد بالعكس، والإيقاف الوحيد الصحيح عندما كتبت مداعبة للهلاليين في الجزيرة، وقلت لهم تعالوا افزعوا للفريق الذي يمثل فريق الرياض، وذلك عندما فاز النصر على الهلال وصعد للنهائي مع الاتحاد، ورغم اعتذاري إلا أن هذا كان أسرع إيقاف حدث في تاريخ الصحافة الرياضية، وبعد شهرين أحضر الأستاذ خالد المالك عفواً، لكنني اعتذرت عن الاستمرار.

* ذكرت أنك حوربت حتى من النصراويين؟
-أول إيقاف تعرضت له من الأمير عبد الرحمن بن سعود، كنت قد كتبت "النصر بين النظرية والتطبيق" فاتصل برئيس تحرير جريدة المدينة وذكر له أنني شيوعي، فأوقفني عبد الله الحصين عن الكتابة حتى زار الأمير طلال بن منصور الجريدة وسأل عني، فأعادني رئيس التحرير.

* قلت في حديث سابق أنك تجد مضايقة في عملك في وزارة العمل من الهلاليين؟
- لا أذكر أنني قلت أنني أجد مضايقة من الهلاليين، بل وجدت تقليصاً لصلاحياتي وكنت وقتها مرشحاً كوكيل مساعد، وقيل لي إذا أردت المنصب فيجب الاختيار بين الوزارة والإعلام الرياضي، وبعد مرض وزير العمل الدكتور القصيبي تقاعدت تقاعداً مبكراً وتفرغت للمحاماة والإعلام الرياضي.

* روي عنك عدم إيمانك بالصحافة الورقية، هل هو عدم ثقة في حدود الحرية المسموح بها هناك، أم إيمان بالتمرد على سقف الحرية في أي شيء؟
- أنا بطبيعتي متمرد، هناك أشياء لا تستطيع كتابتها في الصحافة الورقية خصوصاً في السعودية، مثل أشياء كتبناها عن الهيمنة الهلالية على الإعلام، لكن أن تكتب عن هذا كموضوع رئيسي فلا يمكن هذا!

 

* بصراحة هل ما تكتب في الرياضي ينشر كاملاً؟
- منذ أن عدت للرياضي لم تحذف سوى فقرة واحدة، كانت عن إسقاط وليد الفراج على الشباب والأهلي، ولم أسال لماذا حذفت، لكنني أتوقع أنها لوجود محمد البكيري فيها.

* هل تمثل الكتابة الإلكترونية لك فضاء رحباً، أم أنك تميل للفرقعة غير الموثقة؟
- أنا أحب الحرية، وما أكتبه يجد صدى.

* ماذا تمثل لك مجلة سوبر الإماراتية، وهل تجد حريتك فيها؟
- أجد نفسي في كل الإعلام الرياضي.

* لم يسلم النصراويون من انتقاداتك، متى تتوقف عن انتقاد كل شيء؟
- وماذا تتوقع من الكاتب؟! من وجهة نظري التركيز على الأخطاء والعمل على معالجتها، أما الإيجابيات فتكفيها مقالة فقط، وهل تعتقد حالياً أن النصر في وضع لا يستحق النقد!!

* ومتى تتصالح مع نفسك، وصولاً إلى نقل اللوحة الجميلة في بعض الأندية، التي لم تبرزها بعد، وهل الكاتب الجيد يعني الانتقاد على طول الخط، أم يجب إبراز الإيجابيات حتى للخصوم؟
- كتبت عن الهلال وعن الفكر في الهلال وعن العمل في الهلال ولم أركز على السلبيات، لكن الناس في صراع مع الإعلام الهلالي والإعلام النصراوي، ويدفع الناديان ثمن هذا الصراع.

* هل قرأت يوماً في المعايير المهنية الصحفية، أم أن عدم دارستك الصحفية، واعتمادك على الخبرة يجعلك تتجاوز تلك المعايير؟
-كل كاتب له معاييره، مثلاً ما أكتبه في سطر قد يكتبه غيري في صفحة، الكاتب هو الأسلوب أما الأفكار فإنها وكما قال الجاحظ ملقاة في الطريق.

 

* هل تؤمن بأهمية بروز نادي الاتحاد لما يليق باسمه كعميد للأندية؟
- بروز الأندية بروز للكرة السعودية.

* هل لك ولو صديق يرتدي الفانلة الزرقاء، أو يقترب من سور الهلال؟
- ابني فيصل عمره 10 سنوات هلالي، أنا رجل ديمقراطي حتى في بيتي. في الهلال أشياء يتمناها أي فريق، وأنا لا أكره الهلال.

* هل العيب في الهلال كناد أم كُتابه أم في إطاره الإداري أم في جمهوره، أم في الصورة التي تنقل عن كل هؤلاء؟
- لو طرح السؤال: لماذا يكرهون الهلال؟ ستكون الإجابة: بسبب إعلامه.

* كم يمتلك الهلال من إعلام؟
- الهلال يمتلك كل الصحف باستثناء الرياضي فقط، والبقية لو لم يكونوا مع الهلال قلباً وقالباً سواء كان على حق أو باطل فهم يجاملون الهلال.

* البعض يقول أن الصوت النصراوي هو الأقوى؟
- هذا ليس بصحيح، إلا إذا كان الكاتب النصراوي يعادل عشرة آلاف كاتب هلالي، المواقع هي التي تؤثر، والدليل محاربة الهلاليين لبرنامج خط الستة.

 

* من هو الكاتب الذي تقول أنه الكاتب النصراوي الأول؟
- كثيرون، كل الموجودين في الساحة يعجبوني حتى لو اختلفنا في الأسلوب، أنا فقط ضد الكاتب الذي يزايد على محمد الدويش.

* لوحة النصر ما زالت باهتة، من يمكنه إعادة طلائها بصورة تليق بالنادي الكبير؟
- مجلس مكون من عدة شخصيات نصراوية متخصصة يعقدون ورشة عمل مفتوحة، وتخرج بتوصيات تنفذ بالحرف الواحد، هنا أضمن لك أن النصر سيعود، سيعود كل النادي وليس الفريق، علة النادي هي أنه يدار بواسطة فرد ولا يدار بواسطة مؤسسة، عكس الهلال.

* هل أعضاء الشرف في النصر سلبيون؟
- السلبي شخص موجود! لكن هناك أعضاء شرف غير موجودين، ولهم توجهات ولهم تصفية حسابات وو..

* من الذي خسر الآخر: النصر أم عمران العمران؟
- مع احترامي لعمران كصديق ونصراوي داعم، ولكن البقاء للنصر وليس للأفراد، صحيح أنني أتمنى من جميع الأعضاء الالتفات لناديهم ولكن ماذا تفعل إذا كانت الإدارة لا تريد أن تسمع سوى صوتها أو صدى صوتها.

* بصراحة هل أنت مع عمران أم ضده؟
- أنا ضد التوقيت الذي ظهر فيه عمران، وعلى فكرة أنا أعرف كامل تفاصيل الموضوع، ولم أتكلم عنه حرصاً مني على العلاقة بين عمران والأمير فيصل بن تركي.

* هل ستتدخل لحل مشاكل أعضاء الشرف؟
- نعم، شرط أن أجد استجابة من إدارة النصر.

*و ماذا عن مشكلة الأمير ممدوح بن عبد الرحمن؟
- قاربنا على حلها، ولكن هناك نصراوي كلما وصلنا لحل زاد المشكلة لمصلحته، هناك من يغذي هذه الأشياء.

* ألم تحاول توجيه هذا الشخص لمصلحة نادي النصر؟
- حتى أنا عندما أقترب من الأمير فيصل يتدخل ويحدث شي!! ولن أذكر اسمه أبداً.

* لماذا تميل لهذا النوع من الكتابات الغامضة، التي فيها إسقاطات، ألا تمتلك الشجاعة للانتقاد وفق الوثائق والأدلة، أم تخشى المحاكمات والقضايا، وتلعب على مقولة (من خاف سلم)، أم أنك تخاف على الوسائل الإعلامية التي تنشر لك، أم أن الرقابة فيها تفرض عليك المراوغة بالإسقاط؟
- هذا نوع من الكتابة ويتميز فيه بعض الكتاب، الكاتب أسلوب، وليست قضية خوف، بدليل أنني أحياناً أطرح بالأسماء والموضوع.

 

* يقال أنك رفضت عرضاً مغرياً للانتقال على فضائية أخرى، أهو مقدمة لرفع العرض في خط الستة، أم تكريس للوفاء أم للمخاوف من عدم حريتك في انتقاد الهلال في القناة الجديدة، ولما يتاح لك من حرية في خط الستة؟
- لا أريد أن أتكلم في أي عروض لأنها تبقى سراً بيني وبين الطرف الآخر، ولكني أركض خلف الحرية حتى ولو بنصف المبلغ الذي أتقاضاه، منذ ظهرت في قناة أبو ظبي والعروض والمشاريع تركض خلفي من كل حدب وصوب ولكنني سأعود إلى عشقي الأول: القانون والمحاماة، وربما أفكر مستقبلاً في تأسيس قناة رياضية.

* ماذا بعت لتكسب حب الناس، وما أصعب المواقف التي وضعت فيها من أجل مبادئك؟
- من أجل حب الناس ضحيت بأشياء كثيرة ووضعت نفسي في مواقف لا أحسد عليها.

* من هو الاسم الرياضي الذي يخالفك اللون، ولا تخالفه في الاحترام؟
- احترم الكل، ولاسيما صالح بن علي الحمادي.

* قضية صالح الحمادي مع رئيس نادي الهلال هل كنت مع أم ضد؟
- أنا مع حرية الرأي وبالتالي مع صالح، وأستغرب حتى هذه اللحظة من موقف رئيس الهلال.

* ومن ترى أنه لا يمكن أن تلتقي معه لا فكراً ولا رأياً ولا طرحاً ولا ارتياحاً؟
- كثيرون، بدون ذكر أسماء، منهم صحفيون ورؤساء أندية وغيرهم.

* ما النادي الذي يمكن أن يقف معه الدويش يوماً لأنه مظلوم؟
- كل الأندية حتى لو كان الهلال، وحدث هذا عندما انتقل خميس العويران من الهلال للاتحاد دون أن يكمل عقده بعد أن كان مشطوباً، فلما عاد كان يفترض أن يكمل عقده مع الهلال من حيث توقف، وقد عدلت لائحة الاحتراف بناء على ما قلته في هذه القضية.

* وما النادي غير الهلال الذي تراه فوق القانون؟
- في قضايا معينة للاتحاد والنصر والشباب كانوا فيها فوق القانون.

 

 * (فرقة الجمس) انتقاد لما حدث في معرض الكتاب بالرياض، في عام 1430هـ، فإذا كانت الهيئة تنصلت ممن وصفوا أنفسهم بالمحتسبين، فلماذا تصر على إلصاقهم برجال الهيئة، ولماذا تخاف منهم؟
- أنا تحدثت عن المحتسبين وليس عن الهيئة، وقد وضحت ذلك في المقال التالي، ولكن هناك من استخدم هذا الموضوع ضدي من أجل الميول فحتى الدين يوظفونه أحياناً في صراع الميول.

*محمد الدويش يحكم على الشخص من خلال ميوله وليس إدارته؟ فهل فعلاً تعاني من ذلك؟ والدليل قضية عبد الله القحطاني؟
- لا أحكم على الناس ولا أتعامل معهم من خلال ميولهم ولن يحدث هذا الشيء، وما زلت أؤكد أن قرار عبد الله القحطاني ضد رادوي صحيح، وقرار اللجنة الفنية غير صحيح، ولو كنت أحكم ميولي، كنت سأقول مثلما قال زميلي عاصم الذي قال أنه من المفروض أن يطبق عليه قرار بالإيقاف 6 مباريات. بالعكس أنا قلت أن قرار لجنة الانضباط صحيح وقرار اللجنة الفنية غير صحيح.

*تعرضت لحادث قيل أنه مستقصد؟ ما القصة الحقيقية؟
- كنت ذاهباً للمطار للسفر إلى أبو ظبي، وكنت أسير في الخدمة وفجأة ضايقتني سيارة وخرجت للرصيف وكان به حجارة، كان عتبي فقط على صاحب السيارة أنه لم يقف ليطمئن علي!

* ما سبب كثرة القضايا القانونية في الرياضة؟
- لأن (كل واحد صار لا يخجل أن يفتي في القانون)، وليس هناك احترام للمهنة، رغم أننا في عصر تخصص التخصص.

* هل لأن الرئيس العام يحمل شهادة في القانون فهو مقتنع بفكر رجال القانون؟
- أتمنى أن يقتنع الأمير نواف بن فيصل بفكر رجال القانون، رغم أنني أرى أن تصريحه حول ماجد قاروب مخالف للنظام الأساسي للاتحاد السعودي لكرة القدم.

* وهل يمثل ماجد قاروب القانون الرياضي؟
- للأسف إنه الكل في الكل، رغم أنه لا يفقه في الرياضة لا من قريب ولا من بعيد، هو دكتور في القانون ولكن صياغة القوانين الرياضية تختلف.

*في قضية التعاون ونجران كنت مع التعاون؟
- الخطاب الذي صدر من لجنة الاحتراف بالموافقة على تحويل اللاعب إلى هاو قبل مضي المدة، هو الذي خدم التعاون، وعلى فكرة الموافقة هذه هي التي جعلت الاتحاد الدولي يؤيد قرار الاستئناف.

*يشعر المتابع أنك وصالح الطريقي أصحاب صوت أعلى في برنامج خط الستة؟
- هذا حكم للمشاهد، القصة ليست قصة علو صوت، إذا كنا نشكل ثنائية منتجة فهذا شيء جميل، الطريقي صديق وزميل أعتز فيه.

*حتى ردودك إذا كانت مع الشمراني وجستينية في السابق تختلف عن ردودك مع الطريقي؟
- دائماً ينشأ حوار بيني وبين الطريقي لا سيما إذا كان الموضوع قانونياً، فأنا مختص بالقانون وصالح يقرأ كثيراً في القانون، فمن الطبيعي أن يبرز صوتنا أكثر، وعلاقتنا الأربعة علاقة مميزة، تحدث أحياناً أشياء كما يحدث داخل الأسرة الواحدة، ولكن هدفنا جميعاً هو نجاح البرنامج.

*لماذا تختلف وباستمرار مع رئيس تحرير قول أون لاين؟
- أختلف معه ومع غيره ممن يوظفون الدين والوطنية لخدمة ميولهم وضد الميول الأخرى.

*هل تعتقد أن هناك اتفاقاً بين الهلاليين؟
- نعم هم يتفقون على رأي معين، إذ باستثناء صالح الحمادي وعبد العزيز الغيامة، البقية صورة طبق الأصل.

* ما هو الكاتب الهلالي الذي تحترمه؟
- صالح الحمادي وعبد العزيز القيامة، والبقية بدون استثناء يدورون في نفس المدار.

*لو عرضت عليك إدارة النصر تولي منصب قانوني، هل توافق؟
-سبق أن عرض علي الأمير عبد الرحمن إدارة الكرة ورفضت، أي عمل رسمي في النادي هو حرق للإعلامي، وأقرب مثال عبد الكريم الجاسر وعدنان جستينية وبن طالب، لم يعد لهم رأي شخصي واستقلالية.

 

*السلهام نائب رئيس نادي النصر، نائب نادي النصر أم مدير المنتخبات؟
-لا هذا ولا ذاك، وهذا ما اقترحته على الأمير نواف بن فيصل، البعد عن النصر والهلال في اللجان والمنتخبات، وهذه كانت سياسة والده -رحمه الله- وأنا ضد أن يكون في إدارة المنتخبات من النصر أو الهلال، أتمنى أن يأتي نائب رئيس للنصر متفرغ يفكر ويبدع ويفيد النادي وأن يتفرغ السلهام للاستثمار.

*برأيك هل تكسب الاتصالات من نادي النصر أم تخسر؟
- النصر له جماهيرية طاغية، لكني لا أعرف هل تكسب أم تخسر!

* كثير من اللاعبين النصروايين انتقلوا لأندية أخرى، من اللاعب الذي خسره النصر؟
- أعتقد ماجد هزازي.

* كلمة أخيرة؟
- مشكورين، وآسف لتأخر هذا اللقاء وأرجو أن يفيد هذا اللقاء القراء.



تعليقات (5)

1

كفوووووووووووو؟؟؟بس لووووووووووووووووو

بواسطة: الشمراني     الدولة: السعوديه

بتاريخ: 18-09-1432 هـ 14:57:22

والله والله انك اطلق كاتب عندي

2

آحب صحيفة سبق الإلكترونيه

بواسطة: كـآتـمـة الـآ حـزآن     الدولة: المملكه العربيه السعوديه

بتاريخ: 25-03-1434 هـ 17:47:39

آحلى صحيفه لنقل الأخبار أول بأول أكيد صحيفة سبق وأفضل محرر صحفي أكيد عبدالعزيز العصيمي .. لن احس وهو يكتب الخبر يكتب كل الي بقلبه وصريح وكل مايكتبه من مقالات صدق ومايقصد ان ينشر أخبار غير صحيحه وكل الي ينتقدوه مدري ليه ينتقدوه يمكن من الغيره بس .. أتمنى عجبكم نعليقي وأتمنى تقبلوه ,, بقلم مووووني

3

دافع عن النصر

بواسطة: انس علي الحارثي     الدولة: السعوديه

بتاريخ: 12-12-1434 هـ 12:58:55

لماذا؟؟لمنرا محمد الدويش يدافع عن فريقه النصر في المقبل اعلمين فريق البمنافس يدافع وبقوه عن الفريق نريد منك انتكون قاسي في رد على بعض من يهمش الكيان النصراوي وبطولاته اخوك انس الحارثي

4

دافع عن النصر

بواسطة: انس علي الحارثي     الدولة: السعوديه

بتاريخ: 12-12-1434 هـ 13:23:26

لماذا؟؟لانرى محمد الدويش يدافع عن فريقه النصر في المقابل اعلامين الفريق المنافس يدافع وبقوه عن الفريق نريد منك انتكون قاسي في رد على بعض من يهمش الكيان النصراوي وبطولاته اخوك انس الحارثي

5

راي

بواسطة: صالح     الدولة: السعودية

بتاريخ: 29-02-1436 هـ 00:02:18

الكاتب م الدويش السبب الاول لتحولي من تشجيع نادي الهلال الى نادي النصر . بكل امانة استمتع بما يكتب ونظرته الثاقبه